وزير النقل يبحث عبر تقنية الفيديو كونفرانس مع السفير السنغافوري وشركة PSA السنغافورية بالقاهرة مقترحات التعاون المشترك في مجال ادارة وتشغيل المحطة المتعددة الاغراض بميناء الاسكندرية

الرئيسية الأخبار المحلية&أخبار الميناء

وزير النقل يبحث عبر تقنية الفيديو كونفرانس مع السفير السنغافوري وشركة PSA السنغافورية بالقاهرة مقترحات التعاون المشترك في مجال ادارة وتشغيل المحطة المتعددة الاغراض بميناء الاسكندرية

عقد الفريق مهندس كامل الوزير – وزير النقل عبر تقنية الفيديو كونفرانس اجتماعاً مع السفير السنغافوري بالقاهرة ومسئولي شركة PSA السنغافوريةلبحث التعاون بين الجانبين في مجال ادارة وتشغيل المحطة المتعددة الاغراض بميناء الاسكندرية وحضر اللقاء كل من رئيس هيئة ميناء الاسكندرية ورئيس الشركة المصرية وقيادات وزارة النقل . بداية اللقاء أكد وزير النقل على العلاقات المتميزة التي تربط بين البلدين، مشيرًا إلى اهتمام الوزارة بتعظيم الاستفادة من قطاع النقل البحري ودور الموانئ البحرية في دعم الاقتصاد القومي، حيث تعمل الوزارة على تطوير جميع الموانئ البحرية، وفقا لاستراتيجية ورؤية وزارة النقل 2030 لتطوير منظومة النقل البحري واللوجستيات. وأكد سفير سنغافورة على عمق العلاقات بين البلدين وعلى اهتمام شركة PSA السنغافورية، أحد أهم مشغلي محطات الحاويات عالميًا، بالتعاون مع مصر في مجال النقل البحري، وخاصة في التعاون في ادارة وتشغيل المحطة متعددة الأغراض بميناء الاسكندرية الجاري تنفيذها لتكون نموذجاً للتعاون المثمر بين الجانبين كما استعرض مسئولو الشركة اهم الدول والموانىء العالمية التي تديرها الشركة وحجم التداول السنوي لها وخطتها المقترحة للمشاركة في ادارة المحطة متعددة الاغراض بميناء الاسكندرية لتصبح واحدة من افضل المحطات العالمية في هذا المجال وأوضح وزير النقل ان المشروع يعتبر تجربة رائدة في مجال النقل البحري في مصر، من حيث كونه الأول من نوعه في مجال المحطات متعددة الأغراض الذي يتم تنفيذه رؤوس أموال مصرية، وبأيادٍ مصرية مضيفا أنه تم دعوة كافة الشركات العالمية في مجال ادارة وتشغيل محطات الحاويات والمتعددة الاغراض للتقدم بمقترحاتهم وعروضهم لاختيار انسب العروض الفنية والمالية بما يجعل هذه المحطة واحدة من أهم المحطات المتعددة الاغراض في الشرق الاوسط والعالم أوضح الوزير أن المشروع يقع على مساحة تزيد على نصف مليون م2، فيما تبلغ أطوال أرصفته حوالى 2500م، وتصل أعماق هذه الأرصفة إلى 17.5م، وهو ما يؤهلها لاستقبال السفن التجارية الحديثة ذات الأحجام العملاقة، وهو ما يؤهل المحطة لتداول 1.5 مليون حاوية، ونحو 2 مليون طن بضائع عامة، ومائة ألف سيارة، بإجمالي طاقة استيعابية تقدر بحوالي 12مليون طن/ سنة لافتا الى ادارة شركة عالمية متخصصة للمحطة مستقبلاً سيكون له مردود ايجابي على قطاع النقل البحري في مصر 2/10/2020

ar
en_US ar