أخبار محلية  
 

اسكندرية (4 ، 7)  قاطرتان بحريتان جديدتان تدخلان الخدمة بميناء الإسكندرية:

صرح اللواء بحري/  مدحت عطية - رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لميناء الإسكندرية أن القاطرتين "اسكندرية 4"، "اسكندرية 7" إضافة كبيرة للأسطول البحري الذي تمتلكه الهيئة لتقديم خدمة القطر والإرشاد  للسفن، وقد دخلتا مرحلة التشغيل التجريبي في السادس من الشهر الجاري، وذلك بعد تجهيزهما بأطقم متخصصة، ومدربة علي أعلي مستوى، ولأول مرة يتم تعيين ثلاثة أطقم من المهندسين والقباطين والبحريين ليصل عدد الطاقم الواحد للقاطرة سبعة أفراد في كل وردية.
وأضاف اللواء/ عطية أنه تم بناء  القاطرتين في ثلاث سنوات  بتكلفة  بلغت  133.5 مليون وتم بنائهما في شركات وطنية، وهما من طراز تراكتورز متعدد الأغراض ، وتبلغ قوة شد "اسكندرية4"  60 طن ، وقوة الماكينة 5000 كيلووات ، وسرعتها 13.5 عقدة ، أما  "اسكندرية7 "  فبلغت قوة شدها  40 طن، وقوة الماكينة 1370 كيلووات،  وسرعتها 12 عقدة، والقاطرتين بهما منظومة مكافحة حريق تعمل بالماء والفوم والسائل الرغوي، ومجهزتان بأحدث النظم الالكترونية و الملاحية.
وأوضح عطية أن الهيئة شرعت منذ عدة سنوات في بناء ثماني قاطرات تم استلام اثنتين منهم وجاري استلام قاطرتين جديدتين، مؤكداً أن الهدف من بناء هذه القاطرات تقديم خدمات ومساعدات أفضل للسفن لتقليل مدة بقاء السفينة في الميناء، ورفع معدلات الشحن والتفريغ للارتقاء بمستوى الآداء.    19-11-2018

فى ورشة حول تقرير ممارسة أنشطة الأعمال بحضور وزيرا النقل والاستثمار والتعاون الدولى ومحافظ القاهرة و 6  وزارات:

▪.د.هشام عرفات يستعرض المشروعات والفرص الاستثمارية لقطاع النقل

▪د.سحر نصر: مصر تتطلع لتحقيق تقدم كبير فى تقرير ممارسة أنشطة الاعمال للعام المقبل بعد تنفيذها عدد كبير من الاصلاحات التشريعية وتقدمها 8 مراكز فى تقرير العام الحالى:

استضافت وزارة الاستثمار والتعاون الدولي ورشة عمل حول تقرير ممارسة أنشطة الأعمال، الذى يصدره البنك الدولى، بحضور الدكتور هشام عرفات وزير النقل والدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، و اللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة، والسيدة/ سامية مصدق، القائمة بإعمال مدير مكتب البنك الدولى فى مصر، والسيد/ ناجى بن حسين، المدير التنفيذى بالبنك، وممثلين عن وزارات الاستثمار والتعاون الدولى والاسكان والكهرباء والمالية والتجارة والصناعة والتضامن الاجتماعى ومؤسسة التمويل الدولية.
حيث استعرض الدكتور/ هشام عرفات، وزير النقل، خطة ومشروعات الوزارة خلال الأربع سنوات المقبلة، ففي مجال الطرق والكباري قال الوزير بأنه يتم تنفيذ المرحلة الثالثة من المشروع القومي للطرق بإجمالي أطوال 1280 كم و تكلفة 14 مليار جنيه وكذلك تطوير شبكة الطرق القائمة حيث يتم استكمال مشروعات انشاء وازدواج ورفع كفاءة الطرق المدرجة بالخطة الاستثمارية بإجمالي أطوال 2500 كم وتكلفة 16 مليار جنيه وكذلك استكمال انشاء عدد من  المحاور على النيل بإجمالي تكلفة 10 مليار جنيه وانشاء وتطوير عدد 20 كوبرى علوي بإجمالي تكلفة 2,5 مليار جنيه، اما في مجال السكك الحديدية فأوضح وزير النقل بأنه يم تطوير اسطول الوحدات المتحركة حيث تم التعاقد على توريد عدد 1300 عربة حديثة بتكلفة 1,6 مليار دولار من خلال تحالف مجرى / روسى  وتوريد عدد 100 جرار حديث ( GE ) وتأهيل عدد 81 جرار وكذلك شراء عدد 100 جرار جديد بتمويل من بنك اعادة الاعمار والتنمية وتصنيع وتوريد عدد 140 عربة بضاعة طرازات مختلفة من خلال الهيئة العربية للتصنيع  بالاضافة الى تنفيذ تنفيذ مشروعات كهربة الإشارات بإجمالي أطوال 1089 كم وتكلفة 12,6 مليار جنيه واستكمال تجديد وصيانة السكة للمسافات المتراكم تجديدها بإجمالي 1000 كم وتكلفة 5 مليار جنيه  واستكمال خطة التطوير الشامل للمزلقانات الواقعة على شبكة السكك الحديدية بتكلفة 2.4 مليار جنيه واستكمال خطة التطوير والتحسين لمحطات السكك الحديدية بالوجهين القبلي والبحري بتكلفة 1.1 مليار جنيه، وفي مجال مترو الأنفاق  أوضح الوزير بأنه يتم - استكمال تنفيذ المرحلة الثالثة من الخط الثالث للمترو، واستكمال تنفيذ الجزئين A+4B 4من المرحلة الرابعة من الخط الثالث للمترو، وتنفيذ القطار الكهربائي ( السلام – العاشر من رمضان – العاصمة الإدارية الجديدة ).
وفي مجال النقل البحري أشار الوزير إلى ان هناك عدد كبير من المشروعات التي يتم تنفيذها في موانئ الاسكندرية ودمياط والبحر الأحمر مثل إنشاء المحطة متعددة الأغراض على الأرصفة (55-62) على مساحة 550 ألف م2  بميناء الاسكندرية وانشاء محطة الحاويات الجديدة بميناء دمياط وانشاء محطة متعددة الأغراض بميناء نويبع البحري وانشاء محطة متعددة الأغراض بميناء سفاجا البحري  و استكمال مخططات تطوير ورفع كفاءة الخدمات بموانئ البحر الأحمر ( الغردقة – نويبع – شرم الشيخ – السويس – سفاجا )، وفي  مجال النقل النهري أشار بأنه يتم انشاء موانئ نهرية حديثة في صعيد مصر ( أسيوط – سوهاج – قنا )، واستكمال مشروعات تطوير الطرق الملاحية ( الرياح البحيري / النوبارية – القاهرة / أسوان – القاهرة / دمياط ) لتفعيل دور النقل النهرى فى نقل البضائع وخاصة السلع الاستراتيجية الهامة مثل القمح.
وأكدت الدكتورة /سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي  حرص الحكومة على استمرار التعاون مع البنك الدولي للحصول على الدعم الفني اللازم لتطوير بيئة الأعمال، ومن ناحية أخرى التواصل مع وزارة التنمية المحلية والمحافظات لضمان تفعيل برنامج الإصلاح الاقتصادي، لجذب الاستثمارات الأجنبية وتوفير فرص العمل للشباب المصري.
وأشارت الوزيرة، إلى استمرار برنامج الإصلاح، لمواصلة التحسن في ترتيب مصر في المؤشرات الدولية، موضحة أن محافظة القاهرة دائما تكون سباقة فى الاصلاحات على المستوى المحلى.
وذكرت الوزيرة، أن اخر تقرير للممارسة انشطة الاعمال رصد الإجراءات الإصلاحية التي تم تنفيذها حتى أبريل 2018، علمًا بأن هناك الكثير من الإجراءات الإصلاحية التي تم تنفيذها وتلك الجارى تنفيذها، والتي من المتوقع أن تؤثر إيجابيا في العديد من المؤشرات التي يرصدها التقرير خلال العام المقبل.
وأوضحت الوزيرة، أن مصر تتطلع لتحقيق تقدم كبير فى تقرير ممارسة أنشطة الاعمال للعام المقبل، بعد تقدمها 8 مراكز فى تقرير العام الحالى، عقب تنفيذها أكبر عدد من الإصلاحات في عام واحد خلال السنوات العشر الماضية، وثاني أكبر عدد من الإصلاحات يُنفِّذه أحد بلدان منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا هذا العام، كما كانت مصر صاحبة أكبر عدد من الإصلاحات بالمقارنة بالبلدان العربية الأخرى.
وأشادت السيدة/ سامية مصدق، القائمة بإعمال مدير مكتب البنك الدولى فى مصر، بالإصلاحات الكثيرة التى نفذتها الحكومة المصرية، ووصفتها بالانجاز غير المسبوق والحلم الذي تحقق.
وأضافت:"إن التسارع الملحوظ فى خطى الإصلاح للإجراءات المنظمة لأنشطة الأعمال فى مصر علامة تبعث على التفاؤل على التزام هذا البلد برعاية ريادة الأعمال وتمكين مؤسسات القطاع الخاص، وإننا نتطلع إلى استمرار الجهود من أجل تبنِّى ممارسات تنظيمية تتسم بالإنصاف والشفافية والكفاءة بغية تحفيز جهود خلق الوظائف بقيادة القطاع الخاص".
وأوضحت إن النجاح المصري يعتمد على 3 ركائز، الأولى هي أن هناك صورة واضحة لما تستهدفه مصر من برنامج الإصلاح الاقتصادي، والركيزة الثانية، أن الإقلاع الصعب لرحلة الإصلاح الاقتصادي تمت بنجاح، من أجل صالح أجيال المستقبل، والأمر الثالث هو النجاح في بناء عقد اجتماعي جديد بين الحكومة والمواطنين، حيث توجد مساهمة واضحة للشباب في العملية الاقتصادية، خاصة الاقتصاد الرقمي..
وذكرت الهدف من الإصلاحات توفير فرص عمل للشباب، وأضافت أن تقرير سهولة ممارسة الأعمال هدفه تحديد موقع مصر بين اقتصادات العالم، حتى يتم الانطلاق من على أرضية معرفية صلبة.
وكان البنك الدولى اصدر مؤخرا، تقرير ممارسة أنشطة الأعمال، والذى رصد قيام مصر بإصلاحات لتحسين مناخ الاستثمار وتبسيط الإجراءات في خمسة مجالات هي: تأسيس الشركات، والحصول على الائتمان، وحماية صغار المستثمرين، وسداد الضرائب، وتسوية حالات الإعسار (الخروج من السوق)، بهدف المساعدة في خلق الوظائف، واجتذاب الاستثمار، وزيادة تنافسية الاقتصاد، وحققت مصر أعلى ارتفاع فى ترتيبها فى مؤشر الحصول على الائتمان لتسجل المركز 60 بدلًا من المركز 90 في تقرير العام الماضى بتحسن قدره 30 مركزا، وتحسن ترتيب مصر بمؤشر تسوية حالات الإعسار بمقدار 14 مركزا، لتحتل المركز 101 بدلا من  115، وتقدمت مصر فى مؤشر حماية صغار المستثمرين، حيث ارتفع ترتيبها بمقدار 9 مراكز لتصل للمركز 72 بدلا من 81 في تقرير العام الماضى، وارتفع ترتيب مصر فى مؤشر سداد الضرائب الى المرتبة 159 مقارنة بالمركز 167 بتقرير العام الماضى، بزيادة مقدارها 8 مراكز، كما تحسن مركز مصر في مؤشر التجارة عبر الحدود بمقدار مركز واحد ليصل إلى 170 بعد أن كان 171 بتقرير العام الماضى.    13-11-2018

وزير  النقل يشهد توقيع مذكرة تفاهم بين هيئة ميناء الاسكندرية وشركة CDR  الهولندية لإعداد دراسة فنية خاصة بتطوير الأرصفة البحرية من خلال منحة من  الحكومة الهولندية :

شهد الدكتور / هشام عرفات – وزير النقل التوقيع على مذكرة تفاهم بين ميناء الإسكندرية وشركة CDR  الهولندية إحدى الشركات المتخصصة في تقديم المساعدات الفنية لأعمال الأرصفة البحرية والمسطحات والممرات الملاحية وذلك بمقر وزارة النقل حيث وقع عن ميناء الإسكندرية اللواء بحري/ مدحت عطية – رئيس هيئة الميناء وعن شركة CDR السيد / مارك دفريس – المدير التنفيذي للشركة يأتي ذلك التوقيع في إطار حرص وزارة النقل على النهوض بقطاع النقل البحري ورفع معدلات الأداء بالموانىء المصرية.
صرح الدكتور/ هشام عرفات أن مذكرة التفاهم تتضمن حصول شركة CDR  على منحة من الحكومة الهولندية لإعداد دراسة فنية عن الأرصفة البحرية الموجودة بميناء الإسكندرية مضيفاً إلى أنه سوف يتم البدء في أعمال المسح البحري للأرصفة والممرات الملاحية لدراستها ووضع تصور فني لتطويرها واعطاء مشورات فنية لإطالتها وتعميقها ووضع أولويات التطوير حسب موقع الرصيف واختصاصه على أن تنهي الشركة أعمالها خلال ثمانية أشهر من تاريخ توقيع المذكرة.
وأشار وزير النقل إلى أن مذكرة التفاهم تتضمن الحفاظ على سرية المعلومات المتبادلة بين الطرفين فيما يتعلق بالبيانات التي يحصل عليها كل جانب خلال فترة الأعمال والدراسة لافتا إلى ان توقيع مذكرة التفاهم يأتي بعد حصول هيئة ميناء الإسكندرية على الموافقات اللازمة والإجراءات التي يتطلبها التوقيع.
مشيراً إلى أن استراتيجية الوزارة ترتكز في مجال النقل البحري على تفعيل دور الموانىء البحرية وتطوير فرص الإستثمار والتوسع في الأنشطة اللوجيستية المرتبطة بالموانيء والمناطق الصناعية المحيطة بها.  وتطوير ورفع كفاءة الموانىء البحرية وتطوير منظومة النقل البحري باستراتيجية تتكامل مع الإستراتيجية العامة للدولة بما يؤدي إلى دعم الإقتصاد المصري وزيادة القدرة التنافسية لموانينا والعمل على جذب الإستثمارات وخلق فرص عمل جديدة ورفع معدلات الأداء بالموانىء وبالتالي زيادة العائد بتأهيل الموانىء لإستقبال السفن العملاقة وتقديم حدمات لوجيستية مميزة وتحقيق التكامل بين الموانىء المصرية للوصول إلى منظومة نقل بحري بمكونات عالية الكفاءة.     11-11-2018 

تكريم المتفوقين من أبناء العاملين بميناء الاسكندرية:

كرم اللواء بحري/ مدحت عطية رئيس هيئة ميناء الاسكندرية المتفوقين دراسيا من أبناء العاملين بالهيئة بجميع المراحل  التعليمية، والعاملين الحاصلين على الماجستير والدكتوراه فى احتفالية كبرى بحضور قيادات الهيئة و العاملين بها.
وقد تم تسليم شهادات تقدير ومكافآت مالية وذلك دعما للتواصل الفعال مع العاملين بالهيئة وتحفيزهم لبذل المزيد من الجهد للرقى بالهيئة وزيادة إيراداتها.
يأتى ذلك ضمن الاحتفال الذي أقامته إدارة رعاية العاملين بمناسبة الاحتفال بالمولد النبوي الشريف حيث ألقي مندوب وزارة الأوقاف محاضرة بهذه المناسبة،