There are no translations available.

عرفات يبحث إقامة أكبر ميناء نهري على ساحل المتوسط:

أكد الدكتور/ هشام عرفات – وزير النقل أن الوزارة لديها خطة طموحة للتوسع في نقل البضائع عبر الناقلات النهرية موضحاً أنه التقى مع إحدى المجموعات الدولية للإستثمار أمس حيث تم الإتفاق على إقامة أكبر ميناء نهري على ساحل المتوسط وربطه بميناء الإسكندرية.
كما تم بحث إقامة منطقة لوجستية مساحتها مليوني متر مربع وتشتمل على مناطق البترولية وأخرى لتعبئة وتغليف المنتجات وعدد من المصانع وربطها بشبكة من وسائل النقل متعدد الوسائط حيث سيتوفر الميناء النهري ويوجد خط سكة حديد بميناء الدخيلة بالإضافة إلى وجود كوبري 54 الذي يربط المنطقة مع شبكة الطرق الرئيسية.
كما تم بحث الإجراءات المطلوبة لإعداد الممر الملاحي من الإسكندرية للقاهرة كمرحلة أولى حيث أنه من المقرر أن يتم إنشاء موانىء نهرية تتمتع بظهير لوجستي في بني سويف وقنا.
وأشار الوزير إلى أن هناك إهتماماً كبيراً من الوزارة لتعظيم دور نهر النيل في نقل البضائع لتخفيف العبء على الطرق التي تتكلف الملايين في أعمال الصيانة السنوية.
واتفق الجانبان على قيام المجموعة بإعداد دراسة جدوى خاصة بالمشروع تشمل كافة الجوانب المتعلقة به توضح ماهية الصناعات التي ستقام بالمنطقة اللوجيستية وأهمية المشروع لميناء الإسكندرية ومراحل التنفيذ وطريقة التمويل ونموذج الشراكة الذي سيتم تطبيقه.   جريدة الأهرام    8-8-2017